المسماري: تسليم الورفلي إلى «الجنائية الدولية».. «أمر غير وارد»

استبعد الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني، العميد احمد المسماري، اليوم الخميس، تسليم الضابط بالقوات الخاصة احمد الورفلي، المتهم بارتكاب عمليات قتل أشخاص عزل، إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وقال المسماري، في حوار إلى قناة «فرانس 24»: «ليس من الوارد تسليم الورفلي»، موضحا «لدينا قانون وقضاء ونزاهة لمحاكمته».

وطمأن الناطق باسم الجيش المجتمع الدولي بشأن نزاهة إجراءات محاكمة الورفلي الذي سلم نفسه للشرطة العسكرية، قائلا «لن نرضى بأعمال خارج القانون».

وكان الورفلي أعلن، أمس الأربعاء، أنه سيسلم نفسه «امتثالاً للأوامر واستكمالاً للتحقيقات»، بخصوص التهم الموجهة له من قبل محكمة الجنايات الدولية.

وأشار الناطق العسكري إلى أن قضية الورفلي هي الثانية، إذ أفرج عنه من القضية الأولى بكفالة، لافتا إلى أن «القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر أمر بضم القضيتين».

وفي 24 يناير الماضي، أظهر مقطع فيديو الضابط محمود الورفلي وهو يصفي مجموعة من الأشخاص مقيدي الأيدي ومعصوبي العينين يرتدون ملابس زرقاء اللون، دون كشف هوياتهم، أو الأسباب التي دعت إلى تصفيتهم.