مرافق سرت الطبية على أعتاب «كارثة»

حذر مدير قطاع الصحة في سرت الدكتور خليفة عبدالفتاح من «كارثة» تهدد 29 مرفقًا صحيًّا في سرت من بينها مجمع العيادات المركزى وغرفة عمليات الطوارى، مشيرًا إلى انعدام الأدوية والمستلزمات الطبية والتشغيلية بالمراكز والوحدات الصحية وغلاء أسعار الأدوية بالصيدليات الخاصة ومعاناة المواطن من قلة السيولة.

وناقش، خلال اجتماعه مع مشرفي المراكز والوحدات الصحية بسرت وضواحيها، آلية تدريب العناصر الطبية المساعدة فى دورات تدريبية تأهيلية للرفع من مستواهم الصحى.

وحث المسؤول الصحي على ضرورة تعاون كافة المراكز مع مكتب المعلومات والتوثيق بالمعلومات، ومتابعة ملف التطعيمات الإجبارية للمواليد وتوفيرها، وأدوية مرضى السكر الذين يترواح عددهم وفقًا لمنظومة العيادة المركزية للسكر بسرت أكثر من 4500 مريض ومريضة.

وناقش الاجتماع أهمية مباشرة كافة العاملين بالمرافق الصحية أعمالهم، واتخاد الإجراءات القانونية وفقًا للقانون رقم 12لسنة 2010، منوهًا إلى أهمية متابعة ملف صيانة مجمع عيادات سرت المركزى مع الشركة المكلفة من مشروعات صندوق دعم الاستقرار التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى.

حضر اللقاء عدد من مديري مكاتب الشؤون دارية والمالية، والثوتيق والمعلومات، والرعاية الصحية الأولية، والإعلام.

المزيد من بوابة الوسط