الكبير يلتقى مسؤولين في صندوقي النقد العربي والدولي

قال محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، إنه ماض في تنفيذ سياسات داعمة لإقتصاد الدولة الليبية، وأضاف خلال لقائه المدير العام ورئيس مجلس الإدارة بصندوق النقد العربي عبدالرحمن عبدالله الحميدي، إنه حريص على استمرار حياد «المركزي» كمؤسسة مستقلة تسعى للحفاظ على مقدرات الليبيين بعيداً عن التجاذبات السياسية.

وشارك الكبير الإثنين، في مؤتمر «الاستقرار للجميع» في مدينة مراكش المغربية، تلبية لدعوة صندوق النقد الدولي وصندوق النقد العربي والحكومة المغربية.

والتقى محافظ المصرف المركزي بنائب رئيس صندوق النقد الدولي، وكذلك المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي وعدداً من محافظي البنوك المركزية ووزراء المالية وكبار المسؤولين بالبنك الدولي وناقش الاجتماع مجالات التعاون والتنسيق بين صندوق النقد العربي ومصرف ليبيا المركزي.

وأشــاد الحميدي بجهود محافظ مصرف ليبيا المركزي، مُبدياً الإستعداد لمزيد من التعاون والتنسيق.

يشار إلى أن مجلس النواب انتخب محمد الشكري محافظا للمصرف المركزي في التاسع عشر من ديسمبر الماضي.

وأدى الشكري اليمين أمام مجلس النواب الإثنين الماضي لتولي مهام منصبه، وتعهد، في كلمة، بالعمل في سياق الوحدة نفسه الذي تعمل به المؤسسة الوطنية للنفط.

وشكل «النواب»، أمس الثلاثاء، لجنة لاستلام وتسليم المحافظ الجديد مهام منصبه.

 

المزيد من بوابة الوسط