دراسة: الحلول الجراحية لمشكلة الهجرة في ليبيا «مستحيلة»

خلصت دراسة بحثية، صدرت مؤخرا، إلى أن الحلول الجراحية والنهائية لمشكلة الهجرة غير الشرعية في ليبيا تعتبر مستحيلة، مشيرة إلى أن الظاهرة تتعلق بأسباب على المستوى الوطني.

واستنتجت، الورقة البحثية التي أجرتها عضوة مؤسسة «أبوليوس» للدراسات والأبحاث بمدينة زوارة، تعزيز الحصائري، أن الأوضاع الأمنية والاقتصادية والافتقار الى التعليم المناسب هي أهم دوافع الهجرة .

واستطلعت الباحثة، في دراستها التي تحمل عنوان «ليبيا مرحلة انتقالية من نقطة عبور الى بلد مصَدر .. زوارة كنموذج»، آراء 200 شخص من مدينة زوارة، حول أسئلة متعلقة بموضوع الدراسة.

وأرجعت اختبار مدينة زوارة نموذجا للدراسة إلى أنها أصبحت مدينة مصدرة لمهاجرين ليبين بعد أن كانت مدينة عبور، وفق ما جرى رصده مؤخرا.

وأشارت الحصائري، خلال جلسة عمل في المركز الثقافي زوارة، إلى أنها أجرت مقابلات مع اشخاص حاولوا الهجرة أو مقبلين عليها.

وأشارت إلى عقد جلسات حوارية بين فئتين من الشباب المؤيدة والمعارضة لهذه الفكرة وتحقيقات وخبرات فريق العمل بالمؤسسة لتجمع النتائج بطرق علمية.

وتخطط المؤسسة لإجراء دراسات أخرى تكون أوسع وأشمل تساعد في تحليل وتقديم علاج لهذه الظاهرة، حسب الحصائري.