مبادرة لتأسيس فريق عمل من حفظة القرآن للمصالحة ولم الشمل في الجنوب

أطلقت مجموعة من حفظة القرآن الكريم في المنطقتين الجنوبية والشرقية، بمنارة الحضيري العلمية في مدينة سبها، السبت، مبادرة تهدف إلى تأسيس «فريق عمل» يضم حفظة القرآن الكريم من الجنوب للمصالحة ولم الشمل في المنطقة.

وتؤكد المبادرة، التي اطلعت عليها «بوابة الوسط»، «وحدة ليبيا شعبًا وترابًا، واستقلالية قرارها السياسي والاقتصادي ورفض التدخل الخارجي» ، وتشدد على ضرورة «جبر الضرر والحق في التعويض في الممتلكات الثابتة والمنقولة».

وتهدف المبادرة إلى تعزيز «مفهوم المحبة والتسامح والإصلاح بين الناس، والتأسي بما في كتاب الله وسنة رسوله، وآثار الصالحين»، و«تعزيز قيم المواطنة وتساوي الفرص في ثروات الوطن بين الجميع وتساويهم أمام القانون، فلا مفاضلة بين الناس إلا بالقدرات والإمكانات».

كما يؤكد القائمون على المبادرة، التي أُطلقت تحت شعار «كتاب الله يجمعنا»، «رفض الجنوح إلى أخذ الحقوق بالأيدي، والعمل على تقويم واحترام المنظومة القضائية».

وجاء في نص المبادرة: «إن حَمَلة كتاب الله، وهم خيار الناس بشهادة المصطفى (ص) يعلنون عن شروعهم في مبادرة الإصلاح هذه، ويدعون كل الليبيين بمختلف قبائلهم وانتماءاتهم السياسية أن يمدوا لهم العون والمساعدة حتى نخرج سويًّا ببلادنا وشعبنا إلى شاطئ الأمان».