الحزب الوطني الليبي يدين تفجير السلماني الإرهابي

دان الحزب الوطني الليبي تفجير سيارتين مفخختين أمام مسجد «بيعة الرضوان» بمنطقة السلماني في مدينة بنغازي والذي أسفر عن سقوط 37 قتيلاً و87 جريحًا.

وأكد الحزب الوطني الليبي على «ثقته في الأجهزة الأمنية» لكشف من وصفهم بـ«الخونة والمندسين» وتقديمهم للعدالة.

كما أكد الحزب الوطني الليبي أن هذه العملية «كان مخططًا لها من قبل مجموعات إرهابية متطرفة لإذكاء نار الفتنة بين أبناء الوطن الواحد وتمزيق نسيجه الاجتماعي وضرب الوحدة الوطنية».

وأشار الحزب إلى أن الرهان يكون على «وعي وحكمة شعبنا الأبي المتطلع للأمن والاستقرار وبناء الدولة المدنية الحديثة الذي سيتصدى بكل قوة وحزم لمآربهم وأجنداتهم المرتبطة بالدوائر المشبوهة حفاظا على وحدة ليبيا وسيادتها».

يذكر أن الحزب الوطني الليبي تأسس سنة 1984 بمبادرة من المناضل بشير الرابطي.

المزيد من بوابة الوسط