«صحة الموقتة» تبحث إمكانية افتتاح قسم لغسيل الكلى بمستشفى قورينا‎

قام وفدٌ برئاسة مدير إدارة الكلى في وزارة الصحة بالحكومة الموقتة الدكتور مصطفى شحوط، بزيارة ميدانية إلى مستشفى قورينا الطبي بمدينة شحات، لبحث إمكانية تجهيز وافتتاح قسم لغسيل الكلى بالمستشفى.

وقال عضو مكتب الإعلام والتثقيف الصحي بمستشفى قورينا محمد أبوعجيلة لـ«بوابة الوسط» الخميس، إن شحوط كان برفقته عدد من المهندسين ناقشوا مع مدير المستشفى محمد صالح، ومسؤول الشؤون الإدارية والمالية رجب بونوارة، ومسؤول التجهيزات الطبية رزق الله أحميدين، سبل استكمال تجهيز قسم الكلى خلال الفترة المقبلة وتفعيل القسم لتقديم الخدمات العلاجية لمرضى الكلى في المنطقة.

وأضاف أبوعجيلة أن الجانبين اتفقــا على آلية للبدء في تركيب وحدات غسيل الكلى، وتجهيزالمقر المخصص له وتحديد موعد لافتتاحه.

يُشار إلى أنّ مستشفى قورينا الطبي للأمومة والطفولة والطوارئ بحث في اجتماع لإدارته سابقًا إمكانية إخلاء مقر النجدة في المستشفى وإيجاد مقرٍ بديل لهم، حتى «يتسنى للمستشفى استغلال مقر النجدة لتجهيز وافتتاح قسم الكلى».

وأكد أبوعجيلة في تصريح سابق، أن إدارة مستشفى قورينا تكفلت بصيانة المقر وتجهيز قسم النجدة، لافتًا إلى أن عدد المرضى المصابين بالفشل الكلوي وصل إلى 28 مريضًا على مستوى بلدية شحات.

وتسلم مستشفى قورينا الطبي للأمومة والطفولة والطوارئ بمدينة شحات عددًا من وحدات تشغيل غسيل الكلى في أبريل العام الماضي، من جهاز الإمداد الطبي التابع لوزارة الصحة في «الحكومة الموقتة».

يذكر أن مستشفى قورينا للأمومة والطفولة والطوارئ اعتمد في وقت سابق من قبل وزارة الصحة تحت القرار رقم 77 العام 2014، كما افتتحت إدارة المستشفى في 3 من ديسمبر الماضي العيادات الخارجية، بينما جرى تفعيل قسم الإسعاف والطوارئ مطلع العام الجاري وهو يضم غرفتي عمليات وعناية مركزة، وقسمين للإيواء، وأقسام الأشعة والتحاليل وبنك الدم والصيدلة.

كلمات مفتاحية