فرج بعد لقائه نصية وسلامة: حاولنا الوصول لتوافق حول تشكيل سلطة تنفيذية بمستوييها

وصف عضو لجنة الحوار التابعة لمجلس الدولة، موسى فرج، اجتماعه اليوم الخميس والمبعوث الأممي غسان سلامة، بحضور رئيس لجنة الحوار بمجلس النواب عبدالسلام نصية بـ«الجاد والصريح من جميع الأطراف».

وقال فرج في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إن «أجواء الاجتماع كانت إيجابية جدًا، في محاولة لمعالجة الوضع الراهن والوصول إلى توافق حول تشكيل سلطة تنفيذية بمستوييها، مجلس رئاسي وحكومة».

وأضاف أنه تم بحث حلحلة الجزء المتعلق بآلية اختيار المجلس الرئاسي وتشكيل سلطة تنفيذية قادرة على معالجة المشاكل والصعوبات التي يعاني منها المواطن وتعبيد الطريق نحو استقبال باقي الاستحقاقات والاستفتاء على الدستور والانتخابات العامة حتى تنتهي المرحلة الانتقالية وبناء مؤسسات الدولة الدستورية الكاملة، مشيرًا إلى استمرار التواصل الأيام المقبلة بين اللجنتين من أجل الوصول إلى توافق.

وكان رئيس لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب، عبدالسلام نصية، قال إنه تم الاتفاق مع المبعوث الأممي غسان سلامة على ضرورة إعادة دور لجنتي الحوار بمجلسي «النواب والأعلى للدولة»، عبر تقريب وجهات النظر للمضي قدمًا في إيجاد حل لـ«المختنق السياسي» الذي تعاني منه الدولة والمواطن.

وأضاف نصية، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، أن لقاءه اليوم غسان سلامة وموسى فرج رئيس لجنة الحوار في المجلس الأعلى للدولة، جاء للاتفاق على ضرورة البحث عن الأسباب وراء توقف مخرجات الحوار وحلحلة الأمور العالقة، التي كانت السبب وراء توقف عمل اللجنتين، أهمها آلية اختيار المجلس الرئاسي.