بالصور.. سلامة وحفتر يبحثان تداعيات تفجيريّ بنغازي

التقى الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة، الأربعاء، القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر في الرجمة، بعد ساعات من تفجير سيارتين قرب مسجد «بيعة الرضوان» ومقر مصلحة الجوازات بمنطقة السلماني الشرقي في مدينة بنغازي شرق البلاد.

وعبَّـر سلامة، وفق بيان نشرته البعثة عبر صفحتها على «فيسبوك»، عن إدانته للتفجيرين اللذين وقعا في بنغازي، أمس الثلاثاء، كما ناقش الجانبان «سير العملية السياسية في ليبيا، وشدّدا على أهمية إجراء الانتخابات في 2018».

وقال مكتب الإعلام بالقيادة العامة للقوات المسلحة، إن «اللقاء جاء لتقديم واجب العزاء في ضحايا الهجوم الإرهابي الجبان والغادر الذي استهدف المصلين ليل الثلاثاء بمسجد بيعة الرضوان في مدينة بنغازي»، لافتة إلى أن بعثة الأمم المتحدة اعتبرت أن هذا الهجوم الإرهابي الجبان «جريمة حرب».

وتأتي زيارة سلامة بعد يوم من تفجير مزدوج استهدف مسجد «بيعة الرضوان» في بنغازي، ما أسفر عن مقتل 25 شخصًا و87 جريحًا، فيما لم تُعلن أية جماعة مسؤوليتها عن الحادثتين.