المستشار عقيلة صالح يعلن الحداد 3 أيام على ضحايا تفجير بنغازي

أعلن رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح الحداد ثلاثة أيام على ضحايا التفجير الإرهابي أمام مسجد «بيعة الرضوان» في مدينة بنغازي، حيث أكدت مصادر طبية بمستشفى الجلاء ومركز بنغازي الطبي ارتفاع حصيلة القتلى إلى 41 قتيلاً و80 جريحًا.

وتقدم المستشار عقيلة صالح بأحر التعازي وصادق المواساة لعائلات الضحايا «الذين استشهدوا في هذا العمل الإرهابي الجبان».

ودعا رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح «كل الليبيين إلى وحدة الصف ولم الشمل والتفاهم والتصالح من أجل إنقاذ بلادهم ليبيا من هذا العبث والفوضى والإجرام والإرهاب الذي طال الجميع ولم يستثن أحدًا».

كما دعا عقيلة «رئاسة الوزراء ووزارة الداخلية والأجهزة الأمنية والاستخباراتية ووزارة الصحة كلاً فيما يخصه القيام بما يلزم تجاه هذه الحادثة المروعة».

وطالب عقيلة «كل الليبيين بدعم الجيش الوطني الليبي والشرطة والأجهزة الأمنية والاستخباراتية لتقوم بدورها في محاربة الإرهاب والفوضى ولتستقر الأوضاع ولنرسخ دولة المؤسسات والقانون».

وفي السياق ذاته استنكر مجلس النواب في بيان أصدره ليل الثلاثاء التفجير الإرهابي جراء انفجار سيارتين أمام مسجد «بيعة الرضوان» في مدينة بنغازي.