«النواب»: النصاب القانوني يعرقل مناقشة الإعلان الدستوري

ناقش مجلس النواب في جلسته المنعقدة اليوم الاثنين واقعة السفينة «أندروميدا» المحملة بشحنة من المواد المتفجرة، وإعلان إيطاليا إرسال قوات عسكرية إلى الأراضي الليبية بعد موافقة البرلمان الإيطالي على ذلك، لكن من المستبعد أن يناقش تعديل الإعلان الدستوري، نظرًا لعدم اكتمال النصاب القانوني للأعضاء، حسب مصدر برلماني.

وقال الناطق الرسمي باسم المجلس، عبد الله بليحق، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إن المجلس عقد اليوم جلسته المعلقة برئاسته كاملًة، وبحضور 40 نائبًا، مشيرًا إلى أن الأعضاء ناقشوا التدخل الإيطالي في ليبيا، وباخرة المتفجرات التركية.

ومن المقرر مناقشة باقي الاستحقاقات المعلقة بجدول الأعمال، وفق الناطق البرلماني، الذي استبعد أن يتمكن المجلس من مناقشة تعديل الإعلان الدستوري، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني للأعضاء.

كان مجلس النواب طالب في 12 يناير الماضي بتحقيق دولي عاجل في ضبط كمية كبيرة من الموادّ المتفجرة عبر السفينة «أندروميدا» التي اعترضتها السلطات اليونانية قادمة من الموانئ التركية ومتجهة إلى ليبيا.