أغصان زيتون وحمام ورايات بيضاء في قاقلة السلام بوادي الشاطئ

انطلقت قافلة السلام والمحبة والوئام بوادي الشاطئ تحت شعار «ع الخير يا هلنا»، وذلك خلال احتفالية أقيمت بقرية قطة بوادي الشاطئ.

وتهدف القافلة، التي جاءت بمبادرة من منتدى وادي الشاطئ للثقافة والفنون، إلى نشر ثقافة السلام والمحبة والمصالحة بين شرائح المجتمع، ونبذ الفرقة والعنف بين شرائح المجتمع كافة، ومواجهة الظواهر السلبية مثل السلاح والاقتتال بالمحبة.

وبدأ حفل تدشين القافلة، أمس السبت، بإطلاق الحمام الأبيض، والتلويح بأغصان الزيتون، والرايات البيضاء، وشعارات «نعم للسلام.. نعم للمحبة والوئام.. لا للقتال لا للحرب».

وألقيت في الحفل كلمات تدعو للسلام والوئام بمشاركة الأعيان والحكماء واتحاد المجتمع المدني والمشايخ والشباب والبلديات وقطاع التعليم والأوقاف وصندوق الزكاة وشخصيات اجتماعية ومحلية.

وأشار عضو منتدى وادي الشاطئ الثقافي، عمر الهمالي نصر، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إلى أن أعيانًا وشبابًا وطلابًا وكشافةً وأنديةً رياضية ناقشوا آليات تنفيذ المبادرة على مستوى البلديات الثلاث براك الشاطئ والقرضة الشاطئ وادري الشاطئ.

ونوه إلى جولة يومية مرتقبة للقافلة ببلدية من بلديات وادي الشاطئ لنشر ثقافة التواصل والتلاحم بين أبناء الوطن، بمشاركة مثقفين وأدباء ونشطاء من المجتمع المدني وخطباء ومشايخ، للتواصل مع المواطنين وتسليط الضوء على التراث ومرافق وإدارات وبلديات المنطقة.

المزيد من بوابة الوسط