«المركزي» يعلن ضوابط صرف الـ500 دولار للأسر

أقر مصرف ليبيا المركزي، اليوم الأربعاء، الضوابط المنظمة لمنح مخصصات أرباب الأسر الليبية من النقد الأجنبي، والبالغة 500 دولار.
 
وأوضح، في منشور يحمل الرقم 2 للعام 2018، أن الضوابط تشمل تعليمات ببعض التعديلات الخاصة بالعمولات والأسقف المطبقة على استعمال البطاقات المصرفية والحوالات السريعة بمختلف أنواعها، والصادرة في إطار الضوابط المنظمة لبيع النقد الأجنبي للأغراض الشخصية، الذي سيجري صرفه لأرباب الأسر.
 
ووفق القرار، يبلغ الحد الأقصى لقيمة إصدار أو تجديد البطاقة 75 دينارًا، على ألا تقل صلاحية البطاقة الصادرة عن عامين، وتكون العمولة السنوية لإدارة حساب البطاقة بحد أقصى 24 دينارًا، والشحن بحد أقصى دينارين.
استمرار المصارف في إتمام إجراءات بيع النقد الأجنبي لأرباب الأسر على الحسابات المفتوحة لهذا الغرض سابقا
وأشار المصرف المركزي، إلى الحد الأقصى لإصدار بطاقات بدل فاقد أو إعادة إصدار 100 دينار، وعمولة الشراء عن طريق أجهزة نقاط البيع والإنترنت بحد أقصى دولار واحد، وعمولة السحب النقدي من آلات السحب الذاتي الدولية عن كل عملية بحد أقصى 4 دولارات أميركية لكل 100 دولار، وتجري عمليات خصم العمولات المقررة بالدينار الليبي، من حساب أرباب الأسر بالعملة المحلية.
 
وحسب بيان «المركزي»، يراعي في احتساب عمولة المصرف مقابل بيع النقد الأجنبي بالسعر الرسمي يوم الشراء، مضافًا إليها مبلغ 7.5 دينارات عن كل فرد في الأسرة، مقابل خدمات، وتخصم من الحساب الجاري بالعملة المحلية مرة واحدة.
 
ونبّـه «المركزي»، إلى استمرار المصارف في إتمام إجراءات بيع النقد الأجنبي لأرباب الأسر على الحسابات المفتوحة لهذا الغرض سابقاً، على أن يتقدم رب الأسرة بطلب شراء عملة أجنبية وفق النموذج رقم (1 – 2018).
 
ومنح القرار ربّ الأسرة «الحرية الكاملة في شحن بطاقة سابقة صدرت على قوة الحساب، وإصدار بطاقة جديدة، أو إجراء حوالة سريعة وفقًا للضوابط الصادرة وبناءً على طلبه».
 
يراعي في احتساب عمولة المصرف مقابل بيع النقد الأجنبي بالسعر الرسمي يوم الشراء مضافا إليه مبلغ 7.5 دينار عن كل فرد في الأسرة
 
ونوّه إلى «شحن البطاقة أو إجراء حوالة سريعة لرب الأسرة أو أحد أفراد عائلته البالغين سنّ الرشد فقط، خصمًا على الحساب الشخصي لرب الأسرة بالعملة الأجنبية المفتوحة لهذا الغرض، وبناءً على طلبه».
 
ونبه على «المصارف الالتزام بالعمولات المحددة على الحوالات السريعة بمختلف أنواعها وفقا للاتفاق المبرم بين شركتي «ويسترن يونيون» أو «موني جرام» والمصرف، والمعتمد من المصرف المركزي، حسب القرار».
 
ولفت إلى أن «عملة التحويل للحوالة السريعة الصادرة هي الدولار الأميركي، ويتم إجراء الحوالة السريعة الصادرة بهذه العملة، واحتساب وخصم العمولات المترتبة على هذه الحوالات حسب الاتفاق مع الشركتين بالدولار الأمريكي. ويكون السقف المحدد للحوالة الواحدة يومياً وبما لا يتجاوز 5 حوالات في الشهر الواحد.
 
ونبّــه إلى ضرورة التزام المصارف بالأسقف المحددة للسحب النقدي عن طريق آلات السحب الذاتي والدفع عن طريق أجهزة نقاط البيع . على أن يكون سقف السحب اليومي 500 دولار والدفع الإلكتروني 200 دولار، و سقف السحب الشهري 8 آلاف دولار، و20 ألاف دولار للإلكتروني.

المزيد من بوابة الوسط