تواصل الاشتباكات في طرابلس.. وإغلاق مطار معيتيقة

قال سكان من مدينة طرابلس في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إنهم ما زالوا يسمعون أصوات إطلاق نار متقطعة.

وقال مطار معيتيقة الدولي، في بيان صادر عنه اليوم، إن جميع الرحلات من وإلى المطار أوقفت جراء الاشتباكات بين قوات بشير خلف الله المكنى بلقب «البقرة» وقوة الردع الخاصة.

اقرأ أيضًا:

«الردع»: قوات تتبع بشير «البقرة» هجمت على مطار معيتيقة.. وجار ٍالتعامل معهم

وكانت قوة الردع الخاصة قالت إن رئيس المجلس الأعلى للقضاء المستشار محمد الحافي، والمفوض بوزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني محمد عبدالواحد لملوم قاما أمس الأحد، رفقة وفد قضائي بجولة تفقدية لمقر محكمة استئناف طرابلس وسجن معيتيقة أمس الأحد.

وأضافت أن الوفد القضائي قام بـ«زيارة لمؤسسة الإصلاح والتأهيل طرابلس الرئيسة داخل معيتيقة وشملت الزيارة جولة تفقدية لحالة النزلاء وآلية العمل داخل المؤسسة، وكذلك زيارة للمعهد المتوسط للمهن الشاملة بالمؤسسة».

وشهدت منطقة الغرارات إحدى ضواحي غرب العاصمة طرابلس اشتباكات في أكتوبر الماضي، بين قوّة الردع الخاصة ومسلّحين بالمنطقة، على إثر مطاردة «الردع» أحد تجّار المخدرات وقتله، حاول بعدها المسلحون الرد على الأخيرة بالتوجه إلى مطار معيتيقة وإطلاق النار باتجاه مقرها، وفق مصادر أمنيّة.

وأغلق حينها طريق الشط الممتدّة من قاعدة معيتيقة إلى ميناء طرابلس أمس أمام حركة السير، بينما انتشرت عربات مسلحة على الطريق، بسبب تداعيات أحداث (الغرارات - معيتيقة).