العثور على سائق مندوبة المنظمة الدولية للهجرة المخطوفة قرب سبها

أكدت مصادر محلية متطابقة من مدينة سبها جنوب غرب ليبيا، اليوم السبت، العثور على السائق حسن منصور عبدالنبي مخزوم المقرحي، الذي كان يرافق مندوبة المنظمة الدولية للهجرة رانيا خومة والموظف المحلي بالمنظمة فائز خيرالله أثناء خطفهم من قبل مجهولين قرب مدينة سبها.

وقالت المصادر في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن السائق حسن منصور عبدالنبي مخزوم المقرحي عُـثر عليه مكبل اليدين ومعصوم العيين داخل صندوق سيارته بالقرب من مدينة سبها، وهو متجه في هذه الأثناء إلى قيرة الشاطئ محل إقامته جنوب غرب ليبيا.

وأوضحت المصادر ذاتها، أنَّ عملية الخطف حدثت بالقرب من مفترق تمنهنت القديم وحي عبدالكافي، حيث جرى إيقافهم من قبل مسلحين يستقلون سيارتين، إحدهما نوع «تويوتا» والأخرى «هيونداي»، وتم اقتيادهم إلى جهة غير معلومة.

وأشارت المصادر إلى أنَّ مصير مندوبة المنظمة الدولية للهجرة رانيا خومة لا يزال مجهولاً حتى هذه اللحظة، ولم تصدر أي من الجهات المختصة أي بيان توضيحي حول الواقعة حتى اللحظة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط