«داعش» يقيم استيقافًا بالطريق الرابط بين أبوقرين والجفرة

أعلنت لجنة تفعيل الأجهزة الأمنية بسرت ليل الأربعاء أنها تلقت بلاغات من مواطنين مروا بـ«استيقافات لتنظيم داعش الإرهابي، بوادي امراح الرابط بين طريق أبو قرين- الجفرة» جنوب غرب سرت.

وطالبت اللجنة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق بـ«ضرورة اتخاذ الإجراءات العاجلة لضرب مواقع العناصر الإرهابية في الأودية الجنوبية لسرت».

كما دعت العناصر الأمنية في مدينة بني وليد «والتي يقترب التنظيم من حدودها الإدارية بضرورة العمل على مكافحة وجوده في الحدود الإدارية للمدينة، وخصوصًا وادي زمزم والقداحية».

يذكر أن مصدرًا أمنيًا بسرت قال صباح أمس الأربعاء لـ«بوابة الوسط» إن عددًا من عناصر تنظيم «داعش» الإرهابي أقام في ساعات متأخرة من ليل أول أمس الثلاثاء «بوابة استيقاف وهمية على تخوم مدينة سرت، بالكيلو 60 غرب سرت والمعروفة بطريق النخلة المؤدية إلى أبونجيم وزمزم».

وأضاف:«البوابة الوهمية كانت عبارة عن سيارتين مسلحتين تحملان شعار داعش».

وأشار المصدر إلى أن «الملثمين أوقفوا عددًا من السيارات المارة، منها شاحنات محملة بالبضائع حيث قاموا بتفتيشها وإنزال كميات من المواد الغدائية منها بقوة السلاح».

المزيد من بوابة الوسط