«بريميوم تايمز»: ترحيل 661 نيجيريًا من ليبيا بمساعدة منظمة الهجرة

أوردت جريدة «بريميوم تايمز» النيجيرية أن منظمة الهجرة الدولية ساعدت نحو 661 مهاجرًا نيجيريا في العودة طواعية من ليبيا، في رحلات وصلت نيجيريا على مدار اليومين الماضيين.

وذكرت الجريدة أن 180 مهاجرًا نيجيريًا جرى ترحيلهم من مراكز الاحتجاز في ليبيا ووصلوا نيجيريا، اليوم الاثنين.

وبالأمس، عادت مجموعة من 481 مهاجرًا نيجيريا، بينهم أطفال وسيدات حوامل ورجال، سردوا جميعًا ما لاقوه من معاملة سيئة داخل مراكز الاحتجاز في ليبيا، بحسب جريدة «ذا بانش» النيجيرية.

وأوضحت منظمة الهجرة أن ذلك يأتي في إطار برنامجها الإنساني للعودة الطوعية، والذي يهدف إلى مساعدة المهاجرين في العودة طواعية من ليبيا إلى دولهم.

وغادر المهاجرون أحد مراكز الاحتجاز في مدينة زوارة، في 27 ديسمبر 2017، وانتقلوا إلى مصراتة ومنها إلى نيجيريا، وجميع المهاجرين اختاروا طواعية العودة من ليبيا. ولفتت منظمة الهجرة إلى أن «إعادة المهاجرين من ليبيا عادة تكون عملية معقدة للغاية، محفوفة بعوائق أمنية».

ولفتت المنظمة إلى أنها ساعدت في إعادة نحو 20 ألف مهاجر كانوا محاصرين داخل مراكز الاحتجاز في ليبيا منذ بداية العام الجاري، غادر أكثر من 19 ألف مهاجر من طرابلس وحدها خلال العام الماضي.

وساعدت المنظمة في عودة 11 ألف مهاجر إلى بلادهم، وذلك منذ اندلاع الاشتباكات في صبراتة أكتوبر الماضي وحتى نهاية العام.

وذكرت أن «مصفوفة تتبع النزوح، التي أنشأتها المنظمة، توصلت إلى وجود أكثر من 432 ألف مهاجر داخل ليبيا، معظمهم في العاصمة طرابلس ومصراتة».

ويمثل مواطنو نيجيريا وغامبيا وغينيا ومالي غالبية المهاجرين في ليبيا ممن عادوا إلى دولهم بمساعدة منظمة الهجرة الدولية.