استئناف تشغيل مصفاة رأس لانوف في النصف الثاني من العام الحالي

أعلنت شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز «راسكو»، اليوم الأحد، استئناف تشغيل مصفاة رأس لانوف في النصف الثاني من العام الحالي، بالتزامن مع صدور قرار لصالح المؤسسة الوطنية للنفط في قضيتي تحكيم دولي بخصوص المصفاة البالغة طاقتها 200 ألف برميل يوميًّا.

وأشارت شركة راسكو في بيان أبدت فيه ترحيبها بالحكم السابق، إلى أنَّ القرار «تزامن صدور الحكم مع ما تبديه شركة راس لانوف من استعدادات لبدء التشغيل في النصف الثاني من هذا العام 2018».

كانت المؤسسة الوطنية للنفط قالت، في وقت سابق، إنها فازت في قضيتي تحكيم دولي ضد مشغل مصفاة رأس لانوف، ودعت لإعادة تشغيل المصفاة في أقرب فرصة ممكنة.

وباشرت كل من شركة «تراستا» وشركة «ليركو» إجراءات التحكيم ضد المؤسسة منذ أواخر العام 2013، واستغرق البت في هاتين القضيتين مدة تجاوزت الثلاثة أعوام انتهت بإصدار قرار برفض كافة طلبات التعويض التي تقدَّمت بها شركة «ليركو» ضد المؤسسة، التي بلغ إجماليها 812 مليون دولار، بينما حكمت لصالح المؤسسة بمبلغ يقارب 116 مليون دولار، مضافًا إليه الفوائد، وذلك استجابة للطلبات المقابلة التي كانت المؤسسة تقدمت بها في هذه القضية.

ويُشكل هذان الحكمان انتصارًا للمؤسسة على خصومها، ويعكسان قوة الحجج والأسانيد التي تمحوَّر حولها دفاع المؤسسة سواء لدحض طلبات الخصوم أو لتعزيز طلباتها المقابلة.

المزيد من بوابة الوسط