معيتيق: نرفض حل مشكلة الهجرة غير الشرعية على حساب أمن ليبيا

تفقد نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، أحمد معيتيق، عددًا من مراكز إيواء المهاجرين في مدينة طرابلس وضواحيها، وأوضح أن السلطات الليبية ترفض رفضًا قاطعًا أن يكون حل مشكلة الهجرة غير الشرعية على حساب أمن وسلامة وسيادة الدولة الليبية.

وقالت إدارة التواصل والإعلام في بيان: إن معيتيق التقى خلال هذه الزيارة المسؤولين في جهاز مكافحة الهجرة غير القانونية، ومديري مراكز الإيواء.

وقال معيتيق، في تدوينة على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إن «ليبيا هي الضحية الأولي لهذه الظاهرة، وإن الهجرة غير الشرعية عبر الأراضي الليبية ليست صناعة ليبية بل هي ظاهرة فُرِضت على الدولة الليبية، وخيوطها تحاك خارج الحدود الجنوبية لليبيا».

وخلال الزيارة، قدم المسؤولون في الجهاز للنائب إحصائيات عن عدد النزلاء، في 14 مركز إيواء، موزعين بمختلف المناطق، مشيرين إلى أن أعداد المهاجرين الذين جرى ترحيلهم من مراكز إيواء طرابلس العام الماضي تجاوز 12.8 ألف مهاجر، من أصل 19 ألف جرى ترحيلهم.

بدوره، أشار معيتيق إلى أن «السلطات الليبية أبدت تعاونها واستعدادها لدعم المبادرات الإقليمية والدولية كافة لحل معضلة الهجرة»، لكنه قال: «لا يمكن للسلطات الليبية أن تعمل منفردة»

ودعا نائب رئيس المجلس الرئاسي، المجتمع الدولي إلى «الاستماع بصورة مباشرة للسلطات الليبية فيما يتعلق بموضوع الهجرة، وليس لتقارير المنظمات الدولية والتي في الغالب تكون غير منصفة وتهول الأمر»

المزيد من بوابة الوسط