العميد حافظ الغالي: القوة التي تسيطر على معبر راس جدير تابعة لحكومة الوفاق

أكد آمر معبر رأس اجدير العميد حافظ الغالي أن القوة التي تسيطر على المنفذ الحدودي رأس جدير هي «قوة من الحرس الرئاسي وتابعة لحكومة الوفاق الوطني»، حيث استغرب العميد حافظ الغالي الهجوم الذي استهدف منطقة أبوكماش واصفًا ما يحدث بـ«التضارب في التكليفات».

وطالب العميد حافظ الغالي خلال مداخلة هاتفية مع قناة «النبأ» الجمعة «المجلس الرئاسي بوضع حدٍّ للقوات المهاجمة التابعة للمنطقة الغربية بقيادة اللواء أسامة الجويلي».

وأكد الغالي «أنهم فى المعبر تابعون لحكومة الوفاق وينسقون معها ومكلفون منها منذ العام 2016 بتأمين معبر رأس اجدير حيث تفاجأنا بدخول هذه القوات الى المنطقة وكأنها مليشيات تعيث فى الأرض فساداً وعلى الحكومة التدخل لوقف هذه المهازل».

وأشار العميد الغالي إلى أنهم فى الحرس الرئاسي برأس اجدير أبلغوا رئيس الحرس الرئاسي العميد نجمي الناكوع بالهجوم الذي تعرضوا له ، مطالباً العميد الناكوع بـ«الظهور إعلامياً وإيضاح ماحدث».

من جانبه قال آمر قوات المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة الجويلي لقناة «ليبيا روحها الوطن» إنّ ماحدث اليوم من اشتباكاتٍ مسلحة كان بين «قوة مكلفة من المنطقة العسكرية الغربية ومجموعاتٍ مسلحة تسيطر على الطريق الرئيسي الساحلي ومعبر راس إجدير».