تحذير من كارثة.. وقف الدراسة بكلية التربية في جامعة طبرق لأسباب أمنية

قرر عميد كلية التربية بجامعة طبرق، وقف الدراسة بالكلية إلى حين توفير أمن للكلية يضمن لأعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلبة والطالبات حقوقهم الأمنية، ومواصلة الدراسة أن في استقرار دون أي مشكلات.

وقال الدكتور عادل أبريك بالحسن عميد كلية التربية بجامعة طبرق لـ«بوابة الوسط» إن الكلية تتعرض بشكل يومي لمشكلات؛ بسبب تواجدها داخل مركز المدينة، حيث يُعاني رجال الأمن والحرس الجامعي يوميًا من المشاكل مع الشباب الذين يريدون دخول الكلية بالقوة وهم من خارجها.

وأضاف بالحسن أن معدل المشاكل بين هولاء الشباب ورجال الأمن والحرس الجامعي يزداد بشكل يومي، متابعًا «لا يكاد أن يخلوا أي يوم من الأسبوع من المشاكل، وأنّ بعض الشباب يقفزون من أسوار الكلية وبعضهم يدخل من مكان آخر خلف الكلية ليس به حائط ونتعرض للمشاكل والمتاعب بشكل يومي».

وتابع: «هذا الأمر أصبح لا يطاق، وإن لم تتدخل قوات الأمن بشكل رسمي ستحدث كارثة لا يحمد عقباها لاسيما مع الشكاوى المستمرة من الطالبات من وجود بعض الشباب الذين يضايقونهن طوال الوقت»، متحدثًا عن وجود «مخمورين ومتعاطي الحبوب بأصنافها الذين يرعبون الطلبة في أغلب الأوقات».

المزيد من بوابة الوسط