بداد قنصو يؤكد ضرورة الابتعاد عن الجهوية والعمل كجسم واحد لمصلحة ليبيا

نظمت وزارة الحكم المحلي بحكومة الوفاق، اليوم الأربعاء، في العاصمة طرابلس الاجتماع الأول للمجلس الأعلى للإدارة المحلية في بلدة كاباو بجبل نفوسة، تحت شعار «ليبيا تجمعنا» بحضور عمداء معظم البلديات.

ونقلت الصفحة الرسمية لوزارة الحكم المحلي تصريحات وزير الحكم المحلي في حكومة الوفاق الوطني، بداد قنصو، التي أكد فيها أن هذا الاجتماع له خصوصيته نظرًا لتركيزه على ضرورة الابتعاد عن الجهوية والعمل كجسم واحد لمصلحة ليبيا.

وتشكل المجلس الأعلى للإدارة المحلية بناء على قانون 59 لسنة 2012 وفي المادة 43 من الاتفاق السياسي.

وكان عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وزير شؤون المجالس المتخصصة، محمد عماري زائد، عقد فبراير الماضي اجتماعًا بعمداء بلديات المنطقة الغربية لبحث آليات تفعيل المجلس الأعلى للإدارة المحلية.

وقال في وقت لاحق إن المجلس الرئاسي ووزارة الحكم المحلي أشرفا على اجتماعات خلصت إلى ثلاث نقاط مهمة أساسية، أولها ترتيب البيت الداخلي، ممثلاً في الاتفاق على لوائح داخلية ونظم عمل موحدة بين البلديات تنظم عمل المجالس البلدية، والعلاقات فيما بينها وبين وزارة الحكم المحلي.

وتتركز النقطة الثانية على نقل الاختصاصات من المستوى الوزاري والقطاعات الفنية، إلى مستوى البلديات الأقرب للمواطن والأقدر على تقديم الخدمة، وهذه المرحلة تحتاج إلى جهد وعمل وخطط وتحتاج إلى البناء على ما تم إنجازه في السابق.