مؤتمر برقة لتفعيل دستور الاستقلال يطالب بالأمير محمد الرضا ملكًا على البلاد

طالب مؤتمر برقة لتفعيل دستور الاستقلال وعودة المملكة الليبية بعودة الأمير محمد الحسن الرضا المهدي السنوسي ملكًا على البلاد، وذلك خلال اجتماعهم السبت الذي عقد بمقر البرلمان الليبي خلال العهد الملكي بمدينة البيضاء.

وطالب الحاضرون الممثلون عن أغلب القبائل والمكونات الاجتماعية في إقليم برقة الأمير محمد الحسن الرضا المهدي السنوسي «الوريث الشرعي دستوريًا ليكون ملكًا على البلاد يباشر مسؤولياته ويضطلع بمهامه طبقًا لنصوص مواد الدستور».

كما دعا الحاضرون الأمم المتحدة والمنظمات الدولية للقيام بدورها «القانوني والأخلاقي تجاه الشعب الليبي لاستئناف حياته الدستورية في ظل دولته المستقلة».

كما أكد الحاضرون الممثلون عن «أغلب القبائل والمكونات الاجتماعية في إقليم برقة دعم توصيات مؤتمر غريان» الذي عقد في مدينة غريان في شهر أكتوبر الماضي.