رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار يجتمع مع وزير التجارة الأميركي في واشنطن

اجتمع رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للاستثمار، علي محمود، اليوم الثلاثاء، مع وزير التجارة الأميركي ويلبور روس، في العاصمة واشنطن، لمناقشة سبل حماية أصول المؤسسة وآليات استثمارها بشكل شفاف بما يحفظ أموال الشعب الليبي.

وبحسب تصريح صحفي تلقته «بوابة الوسط» من مكتب رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار، فإنَّ محمود بحث مع روس «سبل الدخول إلى الأسواق الأميركية والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة في الولايات المتحدة».

وأشاد وزير التجارة الأميركي، ويلبور رومس، خلال اللقاء «بالجهود المبذولة والتحسن الملحوظ في أداء المؤسسة» الليبية للاستثمار، مؤكدًا أنَّ الحكومة الأميركية «ستقدِّم الدعم الكامل للمؤسسة الليبية للاستثمار من أجل حماية وصون أصولها».

وطلب وزير التجارة الأميركي ويلبور روس خلال اللقاء من رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للاستثمار علي محمود «تكتيف التواصل في زيارة قادمة للتباحت ووضع النقاط المتفق فيها إلى عمل ملموس».

وبدأ رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للاستثمار، الدكتور علي محمود، زيارة رسمية إلى واشنطن في 10 ديسمبر الجاري بدعوة من الحكومة الأميركية، بعد أيام من زيارة رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج تطرَّقت في بعض جوانبها إلى الملف الاقتصادي.

وأجرى محمود منذ وصوله إلى الويات المتحدة عدة اجتماعات مع كل من وزارة الخزانة الأميركية، ورئيس لجنة العقوبات الدولية على ليبيا في إطار مباحثات جارية لحل الأزمتين الاقتصادية والمالية اللتين تواجههما ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط