مدير أمن القرضة الشاطئ يطالب بتوفير الدعم للمديرية

طالب مدير أمن بلدية القرضة الشاطئ، العميد عبدالقادر البكوش، الجهات المسؤولة في الدولة بتوفير الدعم اللازم للمديرية حتى تتمكَّن من القيام بمهامها في بسط الأمن بالمنطقة على أكمل وجه، منوها إلى أنَّ المديرية تفتقر إلى الإمكانات اللازمة لأداء أعمالها.

وقال البكوش في تصريح إلى «بوابة الوسط» أمس الاثنين، إنَّ الأمن في بلدية القرطة الشاطئ «مستقرٌّ» وتصل نسبته إلى «80% رغم قلة الإمكانات» مشيدًا بجهود عناصر المديرية واستمرارهم في أداء العمل في ظل الظروف الراهنة التي تمرُّ بها البلاد.

وأوضح البكوش أنَّ مديرية أمن القرضة الشاطئ تفتقر إلى الآليات والأسلحة وأجهزة الاتصال السلكية واللاسلكية والوقود والإعاشة والزي الخاص برجال الشرطة، مؤكدًا أنَّ المديرية خاطبت الجهات المختصة لتوفير الدعم اللازم لعناصر الأمن للقيام بمهامهم، لكنهم لم يتلقوا إلا الوعود بتلبية المطالب.

وشدد العميد عبدالقادر البكوش، على ضرورة توفير كل الإمكانات اللازمة لعمل المديرية من مركبات وأجهزة اتصال وأسلحة، حتى تتمكَّن من تأمين المراكز الانتخابية قبل أن تنطلق أية عملية انتخاب قد يجري تنظيمها خلال العام المقبل.

وذكر رئيس مكتب الأمن المركزي بمنطقة وادي الشاطئ، النقيب سليمان حسين لـ«بوابة الوسط»، أنهم يعانون عدم توفر أية آليات أو مركبات رغم توافر الأفراد المنتسبين للأمن المركزي بوادي الشاطئ، مشيرًا إلى أنَّهم قاموا بمراسلة المدير العام للأمن المركزي ووزير الداخلية بالخصوص لكن دون جدوى.

وأشار إلى أنَّ الأمن المركزي في منطقة وادي الشاطئ يقوم بتأمين مستشفى براك العام، وأنَّ هناك خطة أمنية معدة لتأمين كليات الهندسة والآداب والقانون، وكلية التقنية في براك سيتم تنفيذها خلال الأيام المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط