رئيس فرع السجل المدني في طبرق يطالب بدعم الفرع

طالب رئيس السجل المدني في طبرق، إدريس الصابر، كافة الجهات المسؤولة بالحكومة الموقتة بما فيها وزارة الداخلية بضرورة دعم السجل «لأنه يعاني نقص الإمكانات»، مشيرًا إلى أنَّ ذلك «سيترتب عليه توقف السجل في أي وقت».

وقال الصابر في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الاثنين، إنَّ السجل المدني فرع المدينة بطبرق «من أكبر المكاتب في المنطقة الشرقية» موضحًا أنَّ «عدد العائلات بالسجل يصل إلى 29 ألف عائلة» لكنه «يعاني نقص الإمكانات منذ مدة ولم يلتفت إلينا أحد، وهذا الأمر سيترتب عليه توقف العمل بالسجل في أي لحظة».

وأضاف الصابر: «نستهلك يوميًّا قرابة 1500 ورقة، وقد نصل إلى 2000 ورقة بسبب الإقبال الكبير على فرع السجل بطبرق»، مؤكدًا أنَ المكتب «يقدِّم جملة من الخدمات منها استخراج وثائق شهائد الميلاد والإقامة والوضع العائلي وتسجيل المواليد والوفيات وتعديل الأرقام الوطنية وغيرها».

وشدد على أنَّ ذلك يحتاج لعدد كبير من أوراق السحب والحبر «الذي نقوم بشرائه من السوق السوداء بأسعار مرتفعة جدًّا في ظلِّ غياب دعم الجهات المسؤولة».

وذكر الصابر أنَّ المؤسسات العامة في طبرق قدَّمت للسجل المدني «كمية من أوراق السحب وحبر الطابعات والأقلام وغيرها تكفي لمدة إضافية ربما لأسبوعين أو أكثر» منوهًا بالقول: «وبعدها سنعود من جديد لنقطة الصفر وسوف يغلق السجل أبوابه، لأنه يحتاج لدعم متواصل ودائم».

وأغلق السجل المدني في مدينة طبرق أبوابه قبل عشرة أيام لمدة يومين متتاليين بسبب نقص الإمكانات، لكن ديوان مجلس النواب تدخل وقدَّم للمكتب كمية من القرطاسية تكفي لأيام إضافية.

المزيد من بوابة الوسط