استقالة وكيل «خارجية الوفاق» للشؤون المالية من منصبه لـ«نهاية ولايتها»

استقال وكيل وزارة الخارجية للشؤون المالية والإدارية والفنية في حكومة الوفاق، طارق شعيب أبو نصيرة، من منصبه.

وذكر أبو نصيرة، في مذكِّرة وجهها، أمس، إلى رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وأعضاء المجلس، أنَّ «الاستمرار في حكومة الوفاق بعد نهاية ولايتها وبوضعها الحالي لن يكون إلا مسيرًا عكس الاتجاه».

وأضاف في المذكرة التي تلقت «الوسط» نسخة منها: «ندرك جيدًا أن استقالتنا من منصبنا لن تنهي وجود وزارة الخارجية، لكن تأبى أنفسنا الاستمرار في طريق الانقسام والتشرذم».

وشغل أبونصيرة منصب القائم بأعمال السفارة الليبية في القاهرة، إلى جانب وظيفته وكيلاً لوزارة الخارجية، وشهد خلافه مع القائم بالأعمال السابق محمد الدرسي، اتهامات متبادلة، بعد تعرُّض مبنى السفارة الرئيسي لاعتداءات متكررة، ما أدى إلى انقسام السفارة إلى مقرَّين أحدها في حي الزمالك والآخر في حي الدقي، قبل أن يتكرر الخلاف حول موقع القائم بالأعمال بين أبونصيرة والمكلف بالمندوبية الليبية لدى جامعة الدول العربية صالح الشماخي، عقب تكليف الوزير المفوض بخارجية الوفاق محمد الطاهر سيالة، الشماخي، بمهام تسيير عمل السفارة الليبية في القاهرة، إلى حين تكليف سفير جديد لها.

المزيد من بوابة الوسط