صرف 750 دينار للنازحين المقمين بالمقرات الحكومية ببنغازي

قررت لجنة إعادة الاستقرار لبنغازي صرف 750 دينار شهرياً ولمدة عامين للأسر النازحة المقيمة في المقرات الحكومية، وخصصت 65 مليون دينارمن خارج الميزانية لحل المختنقات بالمدينة.
 
وقال مسؤول مكتب الإعلام بالحكومة الموقته سالم الحصادي في تصريح إلى «بوابة الوسط» الخميس، إن اجتماعًا عقد بمقر رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي في مدينة المرج، برئاسة رئيس الوزراء عبدالله الثني وحضور رئيس الأركان العامة الحاكم العسكري درنة بن جواد الفريق عبدالرازق الناظوري، ومحافظ مصرف ليبيا المركزي علي الحبري، وعميد بلدية بنغازي المستشار عبدالرحمن العبار، ومقرر اللجنة مدير إدارة المتابعة وتقييم الأداء بمجلس الوزراء رضا فريطيس.
 
وأوضح الحصادي، أن أعضاء اللجنة ناقشوا نتائج الأجتماعات السابقة وأبرزها آلية تمويل مشاريع اللجنة وآلية الصرف على المختنقات، وقررت اللجنة في اجتماعها تخصيص 65 مليون دينار خارج الميزانية العامة للصرف على المشاريع العاجلة في بنغازي، بالإضافة إلى المشاريع التي ستنفذها وزارات ومؤسسات وهيئات الحكومة عبقيمة 132 مليون دينار واعلن عنها في وقت سابق.
 
وأضاف: «إن الأجتماع تناول مشاكل النازحين في مدينة بنغازي وخصوصًا المقيمين في المدراس والمرافق العامة وكيفية إيجاد حلول وبدائل عاجله لهم، وقررت اللجنة صرف 750 دينار شهريا لمدة عامين لكل العائلات التي نزحت في المقرات الحكومية من مؤسسات تعليمية وغيرها».
 
وبحثت اللجنة المشاريع المزمع تنفيذها بشكل عاجل بما يضمن حل كافة المختنقات في المناطق المحررة من توصيل الكهرباء والماء وإزالة المخلفات ورصف الطرق المتضررة وصيانة المراكز الطبية والأمنية والمؤسسات التعليمية، واختيار اللجان الفرعية بعد تعبئة كل البيانات المطلوبة منها.
 
يذكر أن اللجنة تشكلت تحت اسم أعمال بنغازي في 8 نوفمبر الماضي بقرار من رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح رقم (74) لسنة 2017 ميلادي، على أن تعنى اللجنة بحل كافة المعوقات والعراقيل والاختناقات التي تواجه مدينة بنغازي بشكل عاجل نظرا لتضرر عدد من مناطقها بفعل الإرهاب، وتم تغيير اسمها إلى لجنة إعادة الاستقرار لبنغازي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط