السراج يتفق مع رئيس الوزراء التركي على تشكيل لجنة مشتركة لمراجعة العقود السابقة

اتفق رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، خلال محادثات أجراها اليوم الأربعاء، مع رئيس الوزراء التركي علي يلدريم، على هامش قمة منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول على تشكيل لجنة مشتركة لمراجعة العقود السابقة الموقَّعة بين البلدين.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، عبر صفحته على موقع «فيسبوك»، إن محادثات السراج ويلدريم تناولت العديد من ملفات التعاون والقضايا ذات الاهتمام المشترك، فضلاً عن المستجدات الأخيرة على الساحة السياسية الليبية.

وأضاف المكتب الإعلامي أنَّ رئيس المجلس الرئاسي ورئيس الوزراء التركي ناقشا أيضًا «تشكيل لجنة مشتركة تتولى تسريع إنجاز مشاريع البنية التحتية وإنشاء مشاريع جديدة وإيجاد حلول للمشاكل العالقة في البلاد».

وتطرَّقت محادثات السراج ويلدريم إلى حادثة خطف الفنيين الأتراك الثلاثة في أوباري، حيث أكد السراج اهتمام حكومة الوفاق الوطني «البالغ بحادثة الخطف المؤلمة واستنفارها القوى الأمنية بالمنطقة من أجل إطلاقهم دون أن يلحقهم ضررٌ، وتحرص على أن يعودوا سالمين إلى ذويهم»، وأكد أن الأزمة على طريق الحل.

وأشاد السراج بقرار تركيا إعادة فتح سفارتها في العاصمة طرابلس، وعودة شركات الكهرباء التركية للعمل في ليبيا، معربًا عن أمله في ألا تعوق حادثة الخطف مسار التعاون المتطور في مجال الكهرباء.

وذكر المكتب الإعلامي أنَّ السراج ويلدريم قررا «عقد اجتماعات بين الفنيين والأجهزة الأمنية المختصة في البلدين من أجل إزالة كل المعوقات التي تعترض عودة الخطوط الجوية التركية لاستئناف رحلاتها إلى ليبيا».

وعبَّـر السراج عن تقديره للموقف التركي الإيجابي تجاه قضية القدس ومبادرة الرئيس رجب طيب إوردغان لعقد اجتماع عاجل واستثنائي لمنظمة التعاون الإسلامي، مؤكدًا «أهمية تركيا إقليميًّا واستراتيجيًّا، مبدياً امتنانه لدعم تركيا مسار التوافق في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط