السراج لـ«التعاون الإسلامي»: أقترح لجنة لإقناع ترامب بالتراجع عن قرار القدس

اقترح رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، اليوم الأربعاء على القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي في اسطنبول، تشكيل لجنة رئاسية تتولى مهمة التواصل مع الإدارة الأميركية لإقناعها بالتراجع عن قرار إعلان القدس عاصمة للكيان الإسرائيلي.

وحث في كلمته أمام المؤتمر، على أن توضح اللجنة المقترحة «أن التمسك به من شأنه أن يقوض فرص السلام، ويدفع المنطقة إلى مزيد من التوتر، وتأجيج مشاعر الغضب وتغذية العنف والتطرف».

ويشارك السراج في أعمال القمة، على رأس وفد يضم وكيل وزارة الخارجية السيد لطفي المغربي والسفير الليبي لدى تركيا السيد عبدالرزاق مختار.

واعتبر رئيس المجلس الرئاسي، أن «الإعلان الأميركي يشكل انتهاكًا لقرارات مجلس الأمن الدولي وتجاوزًا لنتائج مفاوضات السلام التي جعلت مصير القدس من قضايا الوضع النهائي في إطار حل الدولتين».

وأوضح في كلمته، أن «الطريق للسلام يكمن في إنشاء دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على أساس حدود 1967 عاصمتها القدس، كما نصت مبادرة السلام العربية التي طرحت العام 2002 .

ومن المقرر أن يلتقي السراج على هامش أعمال القمة عددًا من القادة ورؤساء الوفود المشاركة في القمة.