موسكو تدرس تخفيف حظر السلاح على ليبيا

عبرت روسيا، اليوم الأربعاء، عن استعدادها بحث تخفيف حظر السلاح على ليبيا، وذلك بعد يوم واحد من مباحثات وزير الخارجية في حكومة الوفاق الوطني محمد طاهر سيالة مع نظيره الروسي سيرجي لافروف.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن نائب وزير الخارجية الروسي، جينادي جاتيلوف، قوله إن موسكو مستعدة لدراسة هذه المسألة بشكل بناء، انطلاقًا من واقع الأوضاع في ليبيا.

وأضاف الدبلوماسي الروسي إن «هذا الأمر سيكون ممكنًا بعد تقديم طلب إلى لجنة الأمم المتحدة الخاصة بالعقوبات»، مشيرًا إلى أن رفع حظر التسليح عن ليبيا «ليس مسألة سريعة»، مؤكدًا أنها «تتوقف على تطورات الأوضاع في البلاد».

وكان وزير الخارجية الروسي لافروف توقع، في تصريحات خلال مباحثاته مع سيالة، أمس الثلاثاء «تطوير التعاون مع ليبيا الحرة والمحايدة وذات السيادة، بمجرد استقرار الوضع، والقضاء على التهديدات كافة التي تواجه الدولة الليبية وأمن المواطنين».