«شورى مجاهدي درنة» يخطف إعلاميًا رياضيًا في درنة

أكد مصدر من داخل مدينة درنة قيام «مجلس شورى مجاهدي درنة» بخطف الإعلامي الرياضي، محمد أبوبكر بوسرايا عقب صلاة المغرب مساء أمس الثلاثاء، مشيرًا إلى أن بوسرايا يشغل عضوية الاتحاد الفرعي بالجبل الأخضر لكرة القدم.

وقال المصدر لـ«بوابة الوسط» فجر الأربعاء: «إن عناصر تابعة لما يسمى مجلس الشورى قامت بخطف الإعلامي محمد بوسرايا من سكان منطقه شيحا الغربية أثناء تواجده بمعهد محمد الدرة حيث يعمل هناك».

وعمل الإعلامي محمد بوسرايا مراسلاً لقناة ليبيا الرياضية وإذاعة درنة المحلية وعدد من المجلات والصحف الرياضية.

وتقبع المدينة تحت سيطرة مجموعات متطرفة مسلحة تسمى «مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها»، لا تعترف بأي من الأجسام السياسية القائمة في ليبيا.

كما يعاني أهالي مدينة درنة أوضاعًا إنسانية صعبة من الحصار الذي تفرضه غرفة عمليات عمر المختار التابعة للقيادة العامة للجيش، حيث نقص حاد في الخبز والمواد الغذائية والمواد الطبية والوقود.

المزيد من بوابة الوسط