سيالة من موسكو: نأمل أن تؤدي المفاوضات لانتخابات ودستور جديد

أعرب وزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني، محمد الطاهر سيالة، اليوم الثلاثاء عن أمله في أن تسفر المفاوضات الحالية في ليبيا إلى مرحلة انتقالية في البلاد.

وعبَّر سيالة، خلال لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، عن أمله في أن تؤدي المفاوضات إلى إجراء انتخابات وصياغة دستور جديد، حسب وكالة «انترفاكس» الروسية الرسمية.

وقال لافروف في مستهل لقائه سيالة إن بلاده على استعداد للمساعدة في التوصل لاتفاقات نهائية بشأن التسوية الليبية.

كان وزير الخارجية المفوض وصل أمس الاثنين إلى موسكو، ومن المقرر أن يبحث مع المسؤولين الروس مسار التسوية السياسية في ليبيا، وأوجه التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات.