إحياء اليوم العالمي لحقوق الإنسان في بنغازي

أحيت بلدية بنغازي، صباح اليوم الأحد، اليوم العالمي لحقوق الإنسان خلال احتفالية أقيمت تحت شعار «معًا لدعم ومساندة ضحايا الألغام ومخلفات الحرب»، بالتعاون مع المنظمة الليبية لحقوق الإنسان، بحضور عدد من المسؤولين المدنيين والأمنيين والعسكريين والنشطاء وممثليين عن منظمات المجتمع المدني.

وألقى عميد بلدية بنغازي المستشار عبدالرحمن العبار كلمة شدد فيها على أهمية اللقاء الذي قال إنه «يهدف إلى إظهار حجم المأساة التي يعاني منها المواطن جراء الألغام وحجم التحديات والصعوبات التي تواجههم من أجل تحقيق مدينة خالية من الألغام ومخلفات الحرب».

وأكد العبار على ضرورة العمل «وبشكل عاجل على توعية المواطن بمخاطر هذه الألغام وما يمكن أن تسببه من مآس وأحزان، ووضع موانع فعلية تمنع دخول المناطق الخطرة حفاظًا على حياة المواطنين»، بحسب ما نشرته صفحة بلدية بنغازي على موقع «فيسبوك».

ونبه العبار إلى «أن أي تأخير يعني مزيدًا من الضحايا»، مثمنًا عاليًا الجهود المبذولة من قبل أفراد صنف الهندسة العسكرية وأقسام الكشف على الألغام والمتفجرات، مطالبًا بذل المزيد من الجهد وتذليل الصعوبات والمشاكل التي تواجه صنف الهندسة العسكرية من خلال توفير الإمكانيات اللازمة لهم، مؤكدًا «أن العمل يجب أن لا يقف على إزالة الألغام ومخلفات الحرب، بل يجب الاستجابة إلى متطلبات المتضررين من الألغام».

كلمات مفتاحية