العملات الأجنبية تعاود التراجع الطفيف أمام الدينار

شهدت أسعار العملات الأجنبية تراجعًا طفيفًا مقابل الدينار في السوق السوداء، اليوم الثلاثاء، عقب ثاني موجة صعود جماعي للعملات الأجنبية منذ يونيو الماضي، بعدما ارتفع الجنيه الإسترليني فوق 12 دينارًا، والدولار أعلى 9 دينارات واليورو فوق 11 دينارًا.

واستمر سعر الدولار يتذبذب بين مستويي 7.80 و8.25 دينارات خلال الفترة الماضية، إلا أنه بدأ قبل أسابيع يتخطى مستوى التسعة دينارات، مسجلاً اليوم الثلاثاء 9.50 دينارات، مقارنة بـ9.55 دينارات أمس الاثنين، وفق متعاملين في السوق السوداء.

في حين بلغ فارق سعر صرف العملة الأميركية عن السوق الرسمية نحو 8.14 دينارات، إذ سجَّل 1.3642 دينار، وفقًا لآخر بيان للمصرف المركزي.

وخلال الأشهر الماضية تراوح سعر الجنيه الإسترليني بين مستويي 10 و11 دينارًا، قبل أن يبدأ رحلة ارتفاع وسجل في تعاملات اليوم 12.80 دينارًا، مقارنة بـ12.87 دينارًا أمس الاثنين.

كما سجلت العملة الأوروبية الموحدة (اليورو) تراجعًا طفيفًا أيضًا أمام العملة الليبية، حيث بلغ اليورو 11.25 دينارًا مقابل 11.35 دينارًا أمس الاثنين.

وتشهد العملة المحلية منذ منتصف العام الماضي تراجعًا كبيرًا بعدما هبطت بنسبة 50 % أمام العملة الأميركية بالسوق السوداء، حين تخطى الدولار حاجز سبعة دينارات نهاية نوفمبر 2016، مقارنة بـ3.6 دينارات نهاية مارس من العام نفسه.