«هيونداي» تستكمل بناء محطة كهرباء بجنزور

قال مصدر في شركة الكهرباء العامة الليبية إن شركة «هيونداي» الكورية الجنوبية تعتزم العودة إلى ليبيا بداية العام المقبل لاستكمال مشروعها المعلق لإنشاء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية في الغرب.

وقال المصدر لوكالة «شينخوا» الصينية، الإثنين، إن «وفدًا من كوريا الجنوبية، بينهم مسؤولو السفارة وممثلو عن شركة هيونداي، أجروا مباحثات مع الشركة العامة للكهرباء بخصوص الترتيبات الأمنية لمواقع الشركة في ليبيا، وذلك تمهيدًا لعودة هيونداي رسميًا إلى البلاد».

وأضاف المصدر، لم تذكر «شينخوا» اسمه، أن «الوفد الكوري الجنوبي زار بلدية جنزور وشهد بنفسه الترتيبات الأمنية اللازمة لتأمين موقع محطة توليد الكهرباء هناك. وتم الاتفاق على أن تعود هيونداي في يناير أو فبراير من العام 2018».

وكانت الشركات الكورية الجنوبية طالبت في نوفمبر بضمانات أمنية من أجل عودتها إلى ليبيا واستكمال مشاريع محطات توليد الطاقة المتوقفة.

وأقدم مسلحون مجهولون، نوفمبر الماضي، على خطف أربعة عمال أجانب بينهم ثلاثة أتراك وألماني واحد، عملوا في محطة توليد كهرباء في مدينة أوباري بجنوب ليبيا. وبعد فشل القوات الأمنية في تحرير الأربعة عمال، غادر باقي العمال الأجانب، والبالغ عددهم 300، مدينة أوباري.

وعانت ليبيا انقطاعًا مستمرًا للتيار الكهربي، استمر في بعض الأحيان لمدة 12 ساعة، بعد انسحاب الشركات الأجنبية المسؤولة عن إجراء عمليات الصيانة الدورية بسبب الفوضى وأعمال العنف.

المزيد من بوابة الوسط