دبلوماسي نيجيري: عدد مواطنينا المرحلين من ليبيا بلغ 3 آلاف شخص

قالت وزارة الخارجية النيجيرية، اليوم الثلاثاء، إنه من المتوقع أن يجري ترحيل 250 نيجيريًا من ليبيا اليوم، ليرتفع بذلك إجمالي عدد المهاجرين النيجيريين الذين غادروا ليبيا عائدين إلى بلدهم إلى نحو ثلاثة آلاف شخص.

ونقلت جريدة «بونش» النيجيرية عن الوزارة قولها، إن النيجيريين الوافدين سيصلون إلى مطار مورتالا محمد الدولي في مدينة لاغوس، جنوب غرب نيجيريا في الساعة السابعة مساءً.

وبحسب الجريدة فقد أدلى القائم بأعمال السفير النيجيري في ليبيا بتلك التصريحات أثناء حديثه مع أعضاء تحالف سياسي احتجوا أمام مقر الوزارة في أبوجا مطالبين بإنهاء «الاتجار بالبشر» في ليبيا.

وأوضح أن مسؤولي السفارة النيجيرية في ليبيا زاروا أسبوعيًا معسكرات احتجاز المهاجرين، حيث تبقي السلطات الليبية اللاجئين الأفارقة غير الشرعيين.

وأضاف أن هؤلاء المهاجرين الذين يتم التعرف على أنهم نيجيريون يعطون شهادات سفر عاجلة، لتمكينهم من العودة إلى نيجيريا على متن طائرة تدفع تكاليف تسييرها منظمة الهجرة الدولية.

وأشار إلى أن «منظمة الهجرة الدولية تبلغ البعثة بمجرد التعرف على نيجيريين بين المهاجرين غير الشرعيين. ثم نزور مراكز الاحتجاز؛ ونسجل بياناتهم ونعطيهم شهادات سفر عاجلة؛ ثم يجري تحديد موعد لعودتهم» إلى نيجيريا.

وأوضح أنه بعد تحديد موعد الرحلة التي سيغادر عليها المهاجرون، ترسل أسماؤهم كما وردت في القائمة الأولى إلى نيجيريا، مضيفًا: «سجلنا حتى الآن نحو ألفي نيجيري، سيعود الـ250 يوم الثلاثاء لأنه لا توجد طائرة لديها القدرة على نقل جميع المحتجزين دفعة واحدة».

ولفت إلى أن مراكز الاحتجاز لا تضم نيجيريين فقط، ولكن هناك مهاجرين من غانا وغامبيا.

وقال القائم بالأعمال إنه بمجرد وصول المهاجرين إلى نيجيريا تستقبلهم الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ وتعمل على ضمان توطينهم.

المزيد من بوابة الوسط