أعيان أوجلة يطالبون بتخصيص نسبة من عائدات النفط لمناطق الإنتاج

طالب أعيان ومشايخ وحكماء ومؤسسات المجتمع المدني ببلدية أوجلة بتخصيص نسبة من إيرادات النفط لتنمية المناطق المنتجة والمجاورة للحقول النفطية، والنص عليها بمادة واضحة بالدستور.

ودعا بيان صادر عنهم، اليوم، إلى ضرورة توحيد المؤسسة العسكرية، لتكون «جسمًا قويًا واحدًا توكل إليه مهمة الحفاظ على ثروة الليبيين»، بالإضافة إلى ضرورة «توحيد المؤسسة الوطنية للنفط ونقل مقرها إلى مدينة بنغازي».

كما طالب الأعيان والمشايخ بتوحيد «إدارة مصرف ليبيا المركزي لرفع المعاناة التي أثقلت كاهل المواطن، وجعلته يعيش حالة من الغربة فوق أرضه جراء غياب السيولة ومعالجة وضع الدينار مقابل العملات الأجنبية ومحاربة الفقر لتحسين الاقتصاد بتوفير السلع وتخفيض أسعارها».

وأعلنت لجنة متابعة المؤسسة الوطنية للنفط بمجلس النواب، أمس السبت، عن قرار يفيد بتخصيص 5% من إنتاج النفط لصالح المناطق المنتجة للنفط، بالإضافة إلى مساعٍ خلال الأيام القادمة لتوحيد إدارتي مؤسستي النفط في طرابلس وبنغازي، وإنهاء حالة الانقسام وتجنيب القطاع التجاذبات السياسية.