البرغثي يخضع للعلاج الطبيعي بعد إجراء عملية جراحية في تونس

قال المكتب الإعلامي بوزارة الدفاع في حكومة «الوفاق الوطني»، اليوم الأربعاء، إنَّ المفوض بالوزارة، العقيد المهدي البرغثي، سيخضع للعلاج الطبيعي بعد أن أجرى عملية جراحية على يده اليمنى في أحد المستشفيات بالعاصمة التونسي، أمس الثلاثاء.

وأكد المكتب الإعلامي، عبر صفحته على موقع «فيسبوك»، أنَّ العملية الجراحية «تكللت بالنجاح»، موضحًا أنَّ العملية أُجريت في اليد اليمنى للبرغثي «بسبب إصابة تعرَّض لها سنة 2011».

وقال المشرف على العملية، الطبيب نزار المحجوب، إن البرغثي «سيخضع حاليًّا للعلاج الطبيعي المعتاد الذي يعقب هذه العملية الجراحية»، وفق ما نشره المكتب الإعلامي بوزارة الدفاع في حكومة الوفاق الوطني.

وأشار المكتب الإعلامي للوزارة إلى أنَّ العقيد المهدي البرغثي أُصيب مرتين خلال حرب التحرير فى 9 سبتمبر 2011 بمنطقة أم الخنفس (شرق سرت) ومنطقة الهواري في بنغازي سنة 2014.

ونقل المكتب الإعلامي، عن مصادر بالملحقية العسكرية الليبية في تونس، أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ونائبه عبدالسلام كجمان، والنائب الثاني لرئيس المجلس الأعلى للدولة محمد امعزب، أجروا اتصالات هاتفية مع البرغثي عقب إجراء العملية الجراحية للاطمئنان على صحته، كما زاره وكيل وزارة الدفاع أوحيدة عبدالله نجم والسفير الليبي لدى تونس محمد المعلول.

ونوه المكتب الإعلامي لوزارة الدفاع في حكومة الوفاق الوطني إلى أن المفوض بالوزارة، العقيد المهدي البرغثي، سيعود إلى العاصمة طرابلس الأسبوع المقبل عقب استكمال العلاج في تونس.