أهازيج مميزة في أوجلة احتفالاً بالمولد النبوي (صور)

شهدت شوارع مدينة أوجلة بمنطقة الواحات، مساء اليوم الأربعاء، أجواء صاخبة أقامها الأهالي في إطار احتفالاتهم بذكرى المولد النبوي الشريف، تميزت بتنظيم زفة تخللها أهازيج مميزة بشارع أبوقرين إيذانًا بانطلاق الاحتفالات.

ويحرص الأهالي في أوجلة كل عام في ذكرى المولد النبوي على تنظيم زفة وأهازيج مميزة تجوب شوارع المدينة التي تتزين بالإنارات الملونة والشعارات المعبِّـرة عن عظمة هذه المناسبة، التي تترافق مع تزاحم الأسواق والمحال التجارية لشراء الاحتياجات المطلوبة لهذه المناسبة.

ولاحتفالات المولد النبوي في ليبيا عامة وأوجلة خاصة تقاليد صار عليها الناس على مدى سنوات وسنوات بشكل يربطونه بتحقق السلام الاجتماعي والمحبة، رغم أن هناك تداعيات وانتقادات من السلفيين بعدم الاحتفال بهذه المناسبة في خطاباتهم لخطبة صلاة الجمعة الماضية.

ويجد المواطنون على اختلاف أعمارهم وتوجهاتهم في الاحتفال بالمولد النبوي الشريف مناسبة ما يحقق لهم السعادة، مثل زفة المولد لأكل الفول والحمص إلى حلوى الأطفال، ويجمعهم فيها الاحتفاء بذكرى مولد الرسول الكريم.

ولاحظت «بوابة الوسط» خلال جولتها في أسواق أوجلة ارتفاعًا واضحًا في أسعار الاحتياجات الخاصة باحتفالات المولد النبوي لهذا العام مقارنة بالعام الماضي، حيث بلغ سعر الكيلو الواحد للحمص23 دينارًا والفول بـ 9 دنانير، إلى جانب غلاء الألعاب المنيرة (القناديل) التي تتراوح على حسب أشكالها وأنواعها من دينارين إلى 80 دينارًا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط