أحمد الرواياتي: سلامة أكد من مصراتة أن قرارًا دوليًّا سيصدر حول أزمة الإتجار بالبشر في ليبيا

كشف المحلل السياسي، أحمد الرواياتي، أنَّ المبعوث الأممي غسان سلامة أكد خلال زيارته مدينة مصراتة، أمس الثلاثاء، أنَّ هناك «قرارًا استراتيجيًّا دوليًّا» وصفه بـ«العظيم جدًّا» سيصدر خلال الأيام المقبلة بخصوص أزمة الإتجار بالبشر في ليبيا، قال إنه «لا أستطيع البوح به»

وقال الرواياتي في اتصال أجرته «بوابة الوسط»، اليوم الأربعاء، إن المبعوث الأممي التقى «جميع القوى السياسية والاجتماعية بالمدينة» خلال زيارته، وعقد اجتماعين منفصلين، الأول ضم أعضاء مجلسي الدولة والنواب والمجلس البلدي وممثلين عن البنيان المرصوص والأعيان والشيوخ، والثاني ضم النخب السياسية والأكاديمة ومنظمات المجتمع المدني.

وأوضح الرواياتي أنَّ الاجتماع الثاني جرى خلاله «استعراض عدة قضايا مهمة أهمها أزمة الإتجار بالبشر، وعدم تواصل البعثة مع بعض منظمات المجمع المدني، والأزمة السياسية»، مشيرًا إلى أنهم أوضحوا موقفهم من المقترح المقدَّم من البعثة بشأن تعديل مواد السلطة التنفيذية في الاتفاق السياسي.

وتابع: «أكدنا له أنَّ المقترح لا يعبِّر عن التوافق وأنَّ لدينا تحفظًا على بعض النقاط أهمها آلية اختيار المجلس الرئاسي» وأضاف: «لم نرَ أي بوادر من المبعوث الأممي بالتعديل، وأكد أنَّ الملحق هو ثمرة لقاءات الفرقاء الليبيين في تونس وأنَّ جولته في ليبيا هي تجهيز للقاء ثالث بينهم، وأنَّ الخطوة التالية ستكون المؤتمر الجامع وأنه لا بديل عن انتخابات 2018».