الأمم المتحدة تنظم دورة تدريبية لعناصر طبية في ليبيا

نظمت وكالة الأمم المتحدة للهجرة ومنظمة الصحة العالمية، بالتعاون مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض، دورة تدريبية تستمر ثلاثة أيام لعناصر طبية من مختلف المناطق الليبية.

وبدأت الدورة التدريبية، أمس الإثنين، ويشارك بها 47 من المهنيين والعناصر الطبية من مختلف مناطق ليبيا، وتركز على تعزيز آليات الإنذار المبكر للأمراض وإجراءات الاستجابة، بحسب ما نشر موقع منظمة الهجرة الدولية.

وتستمر الدورة التدريبية لمدة ثلاثة أيام، على أن تقام دورة مماثلة أخرى بمشاركة 40 عنصرًا طبيًا، في الفترة بين 30 نوفمبر وحتى الثاني من ديسمبر المقبل.

وتتضمن المجموعة المشاركة أفرادًا من فرق الاستجابة للأمراض ومسؤولي مراقبة وفنيين وأطباء، وسيتلقون تدريبًا على آليات إدارة موجات تفشي الأمراض وخاصة الأمراض المعدية.

وتأتي الدورة التدريبية في إطار مشاريع تنفذها منظمة الصحة العالمية لتعزيز وتقوية القطاع الصحي، وإدارة توريد الأدوية والمستلزمات الطبية، إلى جانب برامج حماية المهاجرين والمساعدة في استقرار المجتمعات المهمشة، وهي برامج تنفذها منظمة الهجرة الدولية بتمويل من الاتحاد الأوروبي.

وقال رئيس بعثة منظمة الهجرة إلى ليبيا عثمان بلبيسي: «الدورات التدريبية خطوة أولية حيوية من أجل تفادي تفشي الأمراض، وخاصة تلك المعدية، ونحن ممتنون للعمل بشكل وثيق مع منظمة الصحة العالمية، ووزارة الصحة في ليبيا ومركز مكافحة الأمراض».

وقال عبدالعزيز الأحلاف، من منظمة الصحة العالمية، إن «التشخيص المبكر للأمراض ضروري للتغلب على المرض قبل انتقاله أو تطوره إلى وباء».