وفاة شاب متأثرًا بالإصابة برصاص عشوائي في مرزق

توفي شاب يدعى محمد فهيمي خميس محمد (28 عامًا) متأثرًا بإصابته برصاص عشوائي في الرأس خلال الأيام الماضية في محل إقامته بمدينة مرزق جنوب غرب ليبيا.

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، فاديا البرغثي، لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، إنَّ الأطقم الطبية حاولت إنقاذ حياة الشاب، ولكن حالته كانت حرجة وإصابته بلغية في الرأس والفك.

وأوضحت البرغثي أنَّ الشاب قبع في غرفة العناية الفائقة وحالته الصحية مستقرة نوعًا ما، ولكنه توفي متأثرًا بالإصابة بعد أن جرى نقله إلى مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث بعد تقديم الإسعافات الأولية له في مرزق.

يذكر أن المدن الليبية تعاني من فوضى انتشار السلاح الذي عجزت الحكومات المتعاقبة عن جمعه منذ سقوط النظام السابق، ما أدى إلى سقوط مئات الضحايا في صفوف المدنيين بين قتيل وجريح.