السجل المدني في سبها يعلق أعماله احتجاجًا على تردي الأوضاع الأمنية

أعلن مكتب السجل المدني في سبها تعليق أعماله بداية من اليوم الأحد ولحين إشعار آخر، بعد تهديدات أمنية تعرض لها العاملون به أخيرًا من قبل بعض المواطنين.

وقال مدير مكتب السجل المدني في منطقة المهدية بسبها، أحمد الكيلاني، لـ«بوابة الوسط»: «تقدمنا اليوم لرئيس مصلحة الأحوال المدنية فرع المنطقة الجنوبية بمذكرة عن الاعتداء، أوضحنا فيها ما نعانيه بسبب انتشار الفوضى والسلاح وعدم استتباب الأمن وغياب القانون، الأمر الذي شكل خطرًا على حياة العاملين بالمكتب».

جاء ذلك على خلفية واقعة إطلاق مواطن الرصاص على مقر المكتب يوم الثلاثاء الماضي، تبين أنه كان يستهدف أحد موظفي المكتب.

وأوضح الكيلاني أن هذا الاعتداء لم يكن الأول، مشيرًا إلى «خطف مشرف المنظومة أحمد عريفة في وقت سابق، وإطلاق الرصاص على إحدى ساقيه، وقتل موظفين بفرع المصلحة في مرزق مطلع العام الجاري بعد خطفهما، وهو الأمر الذي تكرر مع مشرف المنظومة في بنغازي».

وأضاف الكيلاني أن «تعليق العمل يأتي في المقام الأول حفاظًا على أرواح الموظفين، ومستندات السجل المدني من العبث، وإلى حين إيجاد حل جذري للأزمة».

كما لفت إلى أن مصلحة الأحوال المدنية تعهدت أكثر من مرة بدعم السجل المدني في المنطقة الجنوبية، لكن دون أن يكون لتلك الوعود أي أثر على أرض الواقع، مبينًا أن السجل المدني فرع المنطقة الجنوبية بسبها أصدر يوم الخميس الماضي بيانًا، استنكر فيه ما آلت إليه ردود فعل بعض المواطنين تجاه المصلحة.

المزيد من بوابة الوسط