عقيلة صالح: مجلس النواب كلف لجنة الدفاع بمتابعة حادثة الإساءة للمهاجرين مع القيادة العامة

أعلن رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح أن المجلس «كلف لجنة الدفاع والأمن القومي بمتابعة حادثة» الإساءة لمهاجرين غير شرعيين «مع القيادة العامة للقوات المسلحة»، معربًا عن إدانته واستنكاره بشدة لـ«الأعمال المُشينة غيـر الأخلاقية» التي ظهرت عبر تقرير إعلامي مصور انتشر على نطاق واسع بكافة أنحاء العالم تطال مهاجرين غير شرعيين في إحدى مناطق ليبيا.

وأكد عقيلة، في بيان أصدره اليوم الثلاثاء، أن «هذه الأعمال المنافية لحقوق الإنسان والتي تطال وتمتهن كرامة الإنسان وآدميته.. لا تُمثل ليبيا ولا الشعب الليبي ولا تعكس علاقة الليبيين بأشقائهم الأفارقة الذين يعيـش الكثير منهم ويعملون في ليبيا دون أن يطالهم سُوء أو امتهان لكرامتهم».

وقال عقيلة في البيان إن هذه الحادثة «وقعت بالمناطق الخارجة عن السلطات الشرعية والقوات المسلحة»، و«في المناطق المتواجد بها المجلس الرئاسي غير الدستوري والميليشيات المسلحة الخارجة عن السلطات الشرعية»، مشيرًا إلى أن مجلس النواب «كلف لجنة الدفاع والأمن القومي بمتابعة الحادثة مع القيادة العامة للقوات المسلحة».

وأكد رئيس مجلس النواب على عُمق العلاقات الليبية الأفريقية، مثمنًا دعم الدول الأفريقية ووقوفهم إلى جانب ليبيا وشعبها فيما تمر به من ظروف صعبة، معلنًا رفضه «الكامل لأي أفعال تمس كرامة الإنسان وحقوقه».

وطالب عقيلة صالح دول العالم والجوار بالوقوف مع ليبيا في مكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية «التي تتحمل ليبيا النصيب الأكبر من أعبائها على المستوى الأمني والاقتصادي والاجتماعي»، مشددًا على ضرورة «إيجاد حل لها من دول المنبع» لأن «ليبيا دولة عبور والكثير من الجرائم البشعة تطال المهاجرين غيـر الشرعيين طيلة رحلة الهجرة وليس في ليبيا فقط».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط