السويحلي يناقش مع السايح إمكانية إجراء انتخابات مبكرة في غضون 6 أشهر

ناقش رئيس المجلس الأعلى للدولة عبدالرحمن السويحلي، مع رئيس مجلس إدارة المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح، إمكاينة إجراء انتخابات عامة مبكرة في غضون ستة أشهر تشرف عليها حكومة تكنوقراط مصغرة، وفق ما نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الأعلى للدولة عبر صفحته على موقع «فيسبوك».

واستعرض السويحلي خلال لقائه، اليوم الخميس، بمقر المجلس الأعلى للدولة في طرابلس، مع السايح، «أهم التحديات والعراقيل التي تواجه عمل المفوضية وسبل تذليلها، حتى تكون المفوضية جاهزة لتنظيم أي استحقاقات انتخابية مقبلة».

وأوضح المكتب الإعلامي أن السويحلي ناقش مع السايح إمكانية إجراء الانتخابات تحت إشراف «حكومة تكنوقراط مصغرة، يتم تشكيلها لتصريف الأعمال والإشراف على العملية الانتخابية، في حال تعثر مسار مفاوضات تعديل الاتفاق السياسي الليبي التي ترعاها الأمم المتحدة».

وأضاف المكتب الإعلامي أن السويحلي أكد أن المجلس الأعلى للدولة «بصدد مناقشة هذا المقترح في جلسته المقبلة الأسبوع المقبل، انطلاقًا من حرصه على ضرورة التوصُّل إلى حل للأزمة الراهنة» في البلاد، وفق ما نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الأعلى للدولة.

المزيد من بوابة الوسط