عقيلة صالح يطالب بتدخل عاجل من الأعيان لحقن الدماء في بنغازي

طالب رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، بحقن الدماء ودرء الفتن في مدينة بنغازي، داعيًا في الوقت نفسه «أعيان ومشايخ المنطقة الشرقية بالتدخل السريع لحل الأحداث بمنطقة برسس شرق بنغازي بالطرق السليمة وبما يحافظ على نظام المؤسسة العسكرية».

ووفق تصريحات المتحدث باسم مجلس النواب عبدالله بليحق لـ«بوابة الوسط» أكد عقيلة صالح أنه «لا وجود لأي تشكيلات مسلحة خارج سلطة الدولة الشرعية المتمثلة في القيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة الداخلية بالحكومة الموقتة»، مطالبًا بضرورة وقف العمليات العسكرية على الفور.

وفي وقت سابق أكد مصدر عسكري في بنغازي لـ«بوابة الوسط» أن وكيل وزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني فرج قعيم، سلّم نفسه إلى الشرطة العسكرية في مدينة المرج، «وهو الآن في الطريق لتسليمه إلى مكتب الحاكم العسكري اللواء عبدالرازق الناظوري».

وقال المصدر إن هذه الخطوة جاءت بعد تدخل كل من أبوخمادة والعبار وعلي القطراني، وأنه سيصل مع سيارة نائب رئيس المجلس الرئاسي علي القطراني، على متن سيارة الأخير.