برلمانيات يبحثن التمثيل السياسي للمرأة في «الرئاسي» والمناصب السيادية

بحثت عضوات مجلس النواب مع سيدات «الشبكة الليبية لدعم وتمكين المرأة» خلال اجتماع عقد بالمجلس إمكانية إضافة نائب ثالث لرئيس المجلس الرئاسي تكون أمراة، وزيادة التمثيل السياسي للمرأة بنسبة 30% للمناصب السيادية، وذلك من خلال الضغط على لجنة الصياغة المشتركة التابعة لمجلس النواب ومجلس الدولة لتعديل الاتفاق السياسي.

وقالت رئيس كتلة «برلمانيات من أجل ليبيا»، حليمة العائب، إن الإجتماع ناقش عدة محاور مهمة كموضوع التمكين السياسي للمرأة، بحيث «يضاف كرسي ثالث للنائبين بالمجلس الرئاسي للمرأة دون الدخول في المحاصصة». والمحور الثاني يتعلق بـ«وحدة تمكين المرأة بحيث يكون تابعًا لمجلس الوزراء، والمحور الثالث بخصوص زيادة نسبة التمثيل السياسي للمرأة بنسبة 30% للمناصب السيادية».

من جانبها استعرضت النائبة سلطنة المسماري بهذا الاجتماع دور عضوات مجلس النواب المرشحات بلجنة الحوار السياسي الذي عُـقد سابقًا في تونس في تمكين المرأة من نيل حقوقها السياسية وإيجاد آلية لدخول المرأة ضمن الخطة المتبعة في السياسة الجديدة للبلاد.

وعقدت عضوات مجلس النواب بمقر المجلس بطبرق اجتماعًا مع سيدات «الشبكة الليبية لدعم وتمكين المرأة» برئاسة رئيس «كتلة برلمانيات من أجل ليبيا»، حليمة العائب، ورئيس لجنة المرأة بالمجلس سلطنة المسماري، وبحضور بعض عضوات البرلمان عن المنطقتين الجنوبية والشرقية.