السيسي: مصر تتحمل تكلفة «باهظة» لتأمين الحدود مع ليبيا

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: «إن الإرهاب أخطر آفة تهدِّد أمن واستقرار أي دولة»، قائلًا: «لا تعلمون حجم التكلفة المالية التي نتحملها لمواجهة الإرهاب، وتكلفتها تزيد على الحرب النظامية نتيجة الحاجة لتأمين المطارات والحدود البرية مع ليبيا وحدود سيناء والحدود البحرية».

وأضاف السيسي، خلال لقاء على هامش منتدى «شباب العالم» مع ممثلي وسائل الإعلام المصرية والعربية والأجنبية: «دمرنا حتى الآن أكثر من 1200 عربة كانت متجهة للقيام بعمليات إرهابية، آخرها قبل يومين تم تدمير عشر عربات للإرهابيين محملة بالأسلحة والذخائر، وقبلها عشر أخرى، وقبلها بخمسة أيام 16 عربة، كلها متجهة لمصر للقيام بعمليات إرهابية».

وأكد السيسي قائلًا: «إن هناك جهدًا كبيرًا يُبذَل في المنطقة الغربية على الحدود الليبية، على امتداد 1200 كيلومتر من السلوم حتى السودان، وتتم مراقبة المنطقة بالتعاون مع القوات الجوية، وفي سيناء الأمور أفضل، وكل يوم، وكل إجراء، وكل عملية من عملية حق الشهيد نحقق نجاحًا، مع الحرص على أمن المواطن البريء».

وتابع: «لا نُقدم على أي إبادة، وإنما نتعامل فقط مع العناصر الإرهابية، وإذا ما كان هناك شك في وجود أبرياء فلا نُقدم على مهاجمة المكان، ونحرص على ألا تكون مهاجمة الإرهاب في سيناء على حساب السكان المدنيين، والأمر في تحسن يوما بعد يوم، وحققنا تقدمًا في منطقة الحدود مع غزة وحتى العريش».

 

المزيد من بوابة الوسط