مؤتمر إعمار بنغازي يستهدف شركات عالمية وإقليمية ومحلية

أكدت رئيسة لجنة التحضير والإعداد لمؤتمر عالمي ومعرض مصاحب لـ«إعمار بنغازي»، عائشة الطبلقي، أن المؤتمر يستهدف شركات عالمية وإقليمية ومحلية لـ«تقدم كل شركة تصوراتها وعطاءها لإعمار المدينة»، مشيرة إلى حجم الدمار «الهائل» الذي تعرَّضت له مدينة بنغازي بسبب الحرب على الإرهاب.

وقالت الطبلقي خلال مؤتمر صحفي عقدته بمدينة بنغازي: «إن مهام اللجنة التحضيرية التي أوكلت إليهم من قبل رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، تنحصر في التحضير والإعداد لإقامة مؤتمر عالمي ومعرض مصاحب له، لشهداء الجيش والقوة المساندة بمدينة بنغازي».

وأضافت: «المعرض المصاحب لهذا المؤتمر سيحوي صور شهدائنا خلال معركة الجيش ضد الإرهاب، وحجم الدمار الذي سببته هذه الآفة للمدينة؛ لنوصل رسالة إلى جميع الدول عن حجم المعاناة والتضحية التي قدمتها بنغازي وأهلها».

من جانبه قال عضو اللجنة التحضيرية إبراهيم الدرسي: «إن الدعم المالي لهذا المؤتمر تكفَّل به بعض رجال الدولة الوطنيين، ورجال أعمال بالمدينة»، مبينًا أن اللجنة «لن تتسلم أي أموال في أيديها إنما تقدم لهم احتياجاتها وهم بالمقابل يوفرونها، منعًا وإيقافًا لمَن يصطادون بالماء العكر».

من جهته قال عضو اللجنة، أحمد شيهوب، إن مدينة بنغازي «تستحق الكثير، وهذا أقل ما يمكن أن يقدَّم لها ولأهلها»، منوهًا بأن المؤتمر «ستقدَّم فيه أوراق بحثية يشرف عليها أساتذة بالمدينة، وذلك للاستفادة منها والخروج بتوصيات مفيدة للإعمار».

يشار إلى أن رئيس مجلس النواب كان أصدر قرارًا رقم (61) لسنة 2017م، بشأن تشكيل لجنة لتحضير وإعداد مؤتمر عالمي ومعرض مصاحب له لإعمار بنغازي.

 

المزيد من بوابة الوسط